قصص سكس بنات متناكه جماعى نار من الاخ وصديقه

Soru

في احدى الايام كنت مع أصدقائي نتحدث عن الحياة وما إلى ذلك حتى تحدثنا في النيك وروى صديقي قصته مع امرأة ناكها ذات مرة وانا هجت ع قصته كثيرا لدرجه انه ادرك ذلك وقالي مالك القصه مهيجاك الدرجه دي وطب لما اوريك الصورة حيحصلك ايه
عندما سمعت ذلك طرت من الفرحه وقلت له ارني واراني صور له ولها ولكن اتت الرياح بما لا تشتهي السفن انبهرت مما

عاهرات سكس . نيك مصرى طحن . يعمل لها مساج . تنزيل صور سكس متحركه

رأيت أمامي كانت خالتي هي التي تتناك من صديقي ولكنه لم يعرف ذلك لأنها واضعه النقاب لكني عرفتها لانها تضع وشم صغير على شكل وردة في رجلها ومما اكد لي ذلك أنه في نفس المكان أصبحت متبنج وكأني ارى ميت ع قيد الحياة وصاحبي قال للدرجه دي…. لالا انت ع اخرك ولازم تتريح شويه ولكنه لا يدري ما يدور في ذهني

اعلم ان خالتي تصرفات خالتي تشبه تصرفات الشراميط لكن كونها تتناك فهذا حمل ثقيل نزل علي
عندما علمت خالتي شرموطه و تتناك عدت إلى منزلي غير مدرك لما حدث كانت راسي مثل مايقول تضرب يمين في شمال وأصبحت أحدث نفسي عن خالتي هل هي شرموطه كبيرة ولماذا لم اضرب صديقي ربما لاني لا اريد فضح نفسي وهل بناتها كذلك وانا لا ادري لا وهل امي مثلها لكني طردت هذه الهواجس من رأسي لكي أركز على خالتي التي أعجبت بجسدها نسيت ان اذكركم بجسم خالتي منى هي من النوع البلدي كما يقولون جسمها حلو وملبن وطيز كبيرة تهتز مع كل خطوة المهم فكرت انا أولى بها وفكرت في خالتي بالتحديد وكيف انيكها وكيف ابدا معها تركت أفكاري وقلت في الصباح رباح ونمت

استيقظت اليوم التالي حوالي الساعة 11:45 قمت وانا مفعم بالنشاط واخذت شاور سريع وجلست في الغرفه ع الارض طبعا وجائت امي وأعدت لي الفطور وكان جنبه و زيتون فطور عادي شكرتها فطرت وبقيت ع التفاز حتى ربع ساعة وذهب لخالتي لاسألها عن ماذا تحتاج ذهبت ودقيت ع الباب فتحت بنت خالتي سلمت عليها ودخلت لقيت خالتي في المطبخ بتطبخ كنت مغتاظ منها جدا لكني لما رأيت ملابسها انتصب زبي كانت لابسه جلابية لونها فيروزي وصله لعند أسفل الركبه كانت عاديه بس اللي خلاني اهيج هو ان الجلابيه لزقه ع طيزها ومبين قل فلقه لحالها وأصبحت متنح في طيازها وتذكرت منظرها البارحه وأصبحت اتعرق وخالتى أنتبهت الي ونظرت الي نظرة كلها تساؤل ودام الصمت ثواني قليله حتى قلت لها اهلا كيف حالك
منى: تمام وانت
محمد: تمام ،مررت لعندك اشوف لو عاوزة حاجه
منى :اه انا عاوزة شويه اغراض ) وسمتهم ليا(
محمد:تمام ي خالتي ربع ساعه وتلاقي كل حاجه قدامه
منى :***** يخليك ليا مش عارفه لولاك كنت هعمل ايه
محمد: )مازحا( هي حاجه ساهله مش تستاهل كل ده
منى: لكن متلقاش حد يقدر عليها
محمد:) لعب الشيطان في عقلي( دا انا اقدر ع كل حاجه
منى: ) ابتسمت( اها ي بطل انت وضحكت ضحكة خفيفه
محمد : كان مش مصدقه جربيني وحياتك
منى: ) سكتت شويه ( انا هاديلك الفلوس دلوقتي
)ودارت وادتني طيزها وفتحت الدولاب وأصبحت تبحث عن المال واضطرت إلى أن تقوم ع أطراف أصابعها ما ان قامت بذلك حتى اتلزقت طيزها في بعض بشكل يجنن (لم أستطع المقاومه لولا أن ابنتها موجودة لكنت اغتصبتها رغما عنها لكن خالتي الشرموطه عندما رآتني مرتبك وزبي منتصب عندما دخلت يبدوا انها فعلت ذلك عن عمد لان عندما وضعت يدي ع زبي من المحنه نظرت فجأة الي بنظرة المتحدي فأنزلت يدي بسرعه واستدارت خالتي وقالت وهي تبتسم :روح بسرعه ومطولش وبلاش الحركات دي)ونظرت إلى زبي نظرة سريعة( دا انا خالتك
طبعا انا لم اتكلم اكتفيت فقط بالابتسامه وذهبت واتيت بالطلابات
وقد تمسكوا بي للغداء فبقيت
بعد ما جهزنا السفرة ووضعناها ع الارض جلست بجانب عائشه و مقابلها خالتي التي ترتدي تلك العباءة التي تشكف أسفل ساقيها ، نظرة إلى رجليها غصب عني و زبي انتصب في تلك اللحظه وأصبحت اميل للإمام ف محاولة مني لإخفاء انتصاب زبي الذي أشك قد بان بعد طول انتظار شبعت خالتي و قامت وبعدها بقليل قمت انا لكي اغتسل وبالصدفة قامت معي عائشه) وجسمها كالاتي:-بيضاء تشبه الاوربيات لديها بزاز صغير رغم عمرها وحلمات ورديه ووجه ملائكي وطويله ذات شخصيه مرحه جدا ولديها مؤخرة صغيرة ظاهرة لكنها جسمها نحيف(
حين قمت اصتدم طيزها بزبي الذي لا يزال منتصبا وهنا شعرت به ونظرت إلي وانا منبهر ومحرج بعض الشيئ فلما رآتني

نيك فى المصنع . افلام سكس مص بزاز . سكس عفاف . رقص شرموطه . سكس جميلات مترجم

سكسجميلاتمنقبات نار . سكس طحن

انزلت رأسها لأسفل وقالت آسفه بابتسامه بسيطه مع احمرار وجنتيها مما زادني هياج بعدها عدت إلى البيت وانا مش مصدق إللى صار مع بنت خالتي لأول مرة تشغل تفكيري حاولت أخذ غفوة لاستطيع التركيز ع ماهو اهم وهي خالتي لكن لم انم بعد العصر اتصل بي شخص لم أكن اتوقعه وهي عائشه
محمود : الو…
عائشه :اهلا ميدو كيف حالك
محمد : تمام وانتي
عائشه :تمام….كنت عايزة اطلب
محمد: بهزار انجزي عاوزة ايه
عائشه : لو فاضي تيجي عاوزة ازور خالتي )اللي هي امي(
محمد: ماشي شويه وجايك
عائشه:تمام بااي قفلت معاها وذهبت لا حضرها وفعلا ما ان وصلت حتى خرجت وسلمت علي وركبت سألتها عن منى وعبير قالت امي موجودة في المنزل كمان شويه و تيجي صديقتها وعبير تاخذ في دروس خاصه قولت ماشي وتحركت بالسيارة وقلت لها مش عوايدك انك تيجي عندنا
عائشه: هوا يعني حتى لو مشيت هتحاسبوني وضحكت
محمد: لا بس ممكن في حاجه وراها
عائشه : لا مفيش… بس حاسه اني مخنوقه من القعدة في البيت
محمد : طيب )صمتت قليلا ونظرت إليها (تعرفي انك اتغيرتي كتير
عائشه : اتغيرت ازاي
محمد : يعني اليوم احلى بكتير من قبل
عائشه : بكسوف يا بكاش سوق لحسن ما تعملنا حادثه
محمد : ماشي ي عسل
عائشه : يوووه مش حنبطل شكلي حانزل هنا هههه
لا أعرف لماذا طريقتي ف الكلام معها تغيرت ربما السبب كان امها وصلت إلى البيت ونزلت هي وانا قررت أن ارجع الى خالتي لانه هناك ما يستدعي الربيع حيث أن المنزل خالي من بناتها وامها قالت إنها بعد قليل ستزورها صديقتها احا خالتي مظبطه معاد النيك بس مستحيل اخليها تتناك الا مني وسط كل هذه التكهنات كانت عائشه قد نزلت وانت بجانب نافذة السيارة وتكلمي وهي تضحك ولكن لم أفهم ذلك حتى أدركت انني أنظر إلى صدرها أوووف ع بزازها الجميله المستديرة قولت معليش سرحت شويه قالت ماشي بس اسرح بعيد وادارت وجهها وتمشي بلبونه لأول مرة تغريني بطيزها الصغيرة أخ ي شرموطه حنيكك انتي وامك شغلت سيارتي و بسرعه إلى بيت خالتي تسللت بهدوء دخلت المنزل من الخلف سمعت صوت منى… اووي …براااحه كدة بيوجع لم أتأكد ان هناك رجل معها الا ان سمعت صوت رجل من الداخل خدي ي شرموطه عجبك زبي سمعت ذلك تجننت وانا في ذاك الوقت لم ادقق ف صوت الرجل لاني غاضب

0
sexta7n 3 hafta 0 Cevaplar 23 görüntüleme 0

Hakkında sexta7n