قصص سكس بنات جميلات سكس زنا

Soru

اولا احب اوصف نفسي انا طويل 188 سم واسمر اللون وزبى كبير المهم انا كنت علطول هايج بس كنت بخاف من الفضيحة وان انا عندي وضعى الخاص يعنى معروف فعلطول باكون حريص المهم اول مرة بالصدفة بافتح موقع نسوانجى وشفت قصص المحارم ابتديت افكر في عيلتى واننا ساكنين في بيت واحد وازاي انيك اول حاجة فكرت في اختي الصغيرة امنيه وازاي انيكها بما انها هي قاعده معاية فى نفس الاوضه حيث اننا ساكنين في نفس البيت ثلاثة ادوار الدور الاول فية وامي وستي وعماتي والدور التانى عمي ومراتة وبناتة والدور التالت انا واختي امنيه وبما انى كنت مقرب منها جدا ففكرت فيها الاول وهي كانت بنت حلو وطيازة ناشفة وقبة كدة المهم هي كانت دايما عوزه تلعب على الكمبيوتر بتاعى وانا كنت مابرداش لحد ما جيات مره سيبتها تقعد وشغلت فيلم سكس واحد بينك اخته وخليتها تفرج بعدين فضلت تسالنى هو اية دة قلتلها دة حاجة الكبار بس هما الى بيعملوها وانتي لسة صغيره على الكلام دة قامت زعقت وقالتلى لا انا كبيره ورينى قلتلها طيب هانشوف قلتلها وطي واديني طيزك ناحيتى قامت لفت قمت قلعتها البننطلون قامت لسة هتزعق قلتلها ايه هو انتي مش لسه قايله فسكتت قمت مسكت طيزها وفضلت العب فيها وبعبصها وبعدين حسيت انة عجبها الموضوع قمت دخلت صباعى الصغير وفضلت ادخلة واطلعة لحد ما اتعودت وبعدين الصباع التانى وبعدين كنت خلاص تعبت وهي سايبانى ومغمضه عينيها مستمتعا قمت منزل البنطلون وقمت مدخل بتاعى مرة واحدة وهو كان كبير وفضلت تفرفص منى بس خلاص انا فضلت مدخلة فيها لحد ماهديت وبعدين فضلت اطلعة وادخلة لحد ما اتعودت وعاجبها الموضوع وبعد ربع ساعة جيبت فى طيزها وهي فضلت مفلئسه زي ما هي مش قادره تقوم من كثر وجع طيزها انا طبعا لقيتها قامت رافعه بنطلون وبصتلى بصة غضب وبعدين مشيت انا بقى خفت وقولت اتفضحت يا ابراهيم بس لقيتها تاني يوم جايه بتزعق فيا وعصبيه بس انا قولت البنت ديه عرفت انا عملتلها اية قمت طلعت فوق ولقيتة هي طالعا ورايا وبتقولى مش عيب تنيك اختك الناس دلوقت تقول عليا ايه قلتلها انتي عرفتي ازاى الكلام دة قالتلي ان واحده زميلتها مسكوها بتتناك فى حمامات المدرسة واتفضحت وقالتلي انها هي مش عايزه تبقا زيها و حسيت بالخوف من الفضيحة من كلامها قمت انا قايلها ماتخافيش ده انا اخوكي وعمري ما هافضحك قمت لازق فيها من ورا ولما سكتت قمت منيمها على بطنها وقلعتها البنطلون وقمت دخلت زبي تانى فية بعنف وفضلت انيكها لحد مانزلت فيها وبقيت كل ما اكون تعبان اقوم من غير اي مقدمات انيمها علي بطنها وانيكها و بعد اسبوع بقت هي الى بتيجى وتقعد على زبى واصبح الوضع كده اي حد عايز التانى ينط علية وعلاقتى مع امنيه اتغيرت واصبحت ماي بترفضليش طلب بس عمي علاء ابتدا يلاحظ حاجة
مختلفة وهو كان راجل زكى بس عندة القلب وصحتة ضعيفة حتى مراتة بطل ينيكها بقالوه خمس سنين المهم في مره كنت تعبان ولقيت امنيه نايمه على بطنها في السرير اللى جنبى فكالعاده روحت منزل بنطلونها وقمت نايكها وفجاة لقيت عمي داخل علينا وبيقولى وانا الى كنت فاكرك غلبان وقام واخدنى من ايدي على الاودة التانية وطبعا امنيه عاملت نفسها نايمه وقام عمي مطلع زبة من البنطلون وقام حاطة فى بقى وفضل يحشرة ويقلى دا انا هوريك النيك يا خول وبارغم من ان زبة كبير ولكنة لم ينتصب قمت انا استغليت الوضع وقمت مدخل صباعى فى طيزة وهو اول محشرتة زبة قام شوية بس هو حاول يبعد صباعى قمت انا شايلة وحطيت صباعين لقيت زبة بقا زي العمود قمت انا فضلت امص فية وانا صوابعى فى طيزة وهو يشتم ويقولى دا انتا طلعت خول كبير لحد ما جابهم انا طبعا قلت مش هافوت الفرصة دي ولا زم انيكة واكسر عينة وفعلا بعد ماجاب وانا حاطط صوابعى
في طيظة قمت لافة ومطلع صوابعى ومدخل زبى وفضلت انيك فية وهو يحاول يفرفص بس مافيش فايدة طالما بتاعى دخل في خرم مابيطلعش تانى وهو يقول بتعمل اية ياخول وانا ارد علية واقولة بوريك تتناك ازاى ياشرموطة وانا فضلت ارزع فية لحد

صور سكس متحركه اغتصاب . سكس عاهرات مترجم . مص بزاز سكس . نيك بنت شقراء . سكس مصرى نار . تصرخ من النيك . سكس طحن

ما استسلم للمتعة وانافضلت نيك فية لحد ما جبتهم جوه طيزة ولمل هو حس بالعشره بتاعتي في طيزي اتعصب وانا حسيت انة هيقوم يضربنى قمت فضلت مسبتة وزبى لسة فى طيزة عشان مايتحركش لحد مازبى وقف تانى جوة طيزه وفضلت انيك فية تانى وهو استسلم خالص وانا ماسيبتوش غير لمل جبت جواة 4مرات وبعدين قمت نمت علية وقلتله يلا اغسل طيزك يا شرموطة وانزل اقعد في شقتك وهو طبعا قام واخد هدومة لبسها ونزل على شقته وانا طبعا لقيتها فرصة عشان انيك مراتة عدي اليوم وعمي بيحاول يتحاشانى لحد ما جية اليوم اللى مرات عمي وبناتها سافروا البلد عشان امها اتعبانه بس عمي كان عندة شغل وماقدرش يروح معاهم وانا اول ماسافروا قمت نزلت عند عمي لقيتة نايم على بطنه قمت قالع بنطلونى وقمت راكب عليه ومقلعه بنطلونه وكتمت بقه بايدى وقمت منزل بنطلوني وقمت راشق زبى في طيزه وفضلت افشخ فية لحد ما ستسلم وانا ماسبتوش لغاية ما جبت 6مرات جوة طيزة وفضلت لمدة تل ثلاثة ايام انيك فية فى اي وقت واي مكان وهو استسلم وبقا يسيبنى اعمل فية الى انا عايزة وفى اليوم الرابع سيبته واتفرغت لنياكه امنيه لان طيزها وحشتنى واثناء ما انا بنيكها الاقى عمي جاي وشافنى وانا بنيكها فلقيت امنيه اتنفضت وكانت عايزه تجري بس انا ثبتها وفضلت انيك فيها وعمي مستغرب مني

0
sexta7n 3 hafta 0 Cevaplar 27 görüntüleme 0

Hakkında sexta7n