افلام بورنو محارم جديد xnxx شراميط

Soru

كنت طالب السنة الاولي في الجامعة بعد تميز في الثانوية العامة وذهبت مبهورا بالجامعه وبناتها وناس كتير وعالم جيد كنت مثالي جدا واعامل الجميع باحترام ولكن طبيعتي القروية تغلب عليا كنت اعمل الاصول والواجب وبعضهم يسخر مني ويضحك عليا وانا لا ابالي وبعض شباب يحترموني وبعضهم يجدها فرصة قروي سازج بهرته أضواء المدينة ويدبرون لي المقالب واحد تلو الاخر وانا اتعلم واصمت وتعرفت على سامح من المعادي شاب طيب واخلاقة عالية ووقف بجانبي وكان دائما ينصرني اذا حاولو التهكم عليا كنا نجلس انا وهوا كثيرا ويحكي لي همومه وانا ايضا وكنت مبهورا به لانة يسكن فيلا فخمة وله اخت وحيدة وامة طبيبه ووالدة يعمل في البترول وغنى فاحش المهم زرته كثيرا وكانو في منتهى اللطف والظرف معي ووالدته تحبني كثيرا وتعتبرني اخو سامح وعزمني مرة عل عيد ميلاد اختة 5 سنوات ولم اعرف ماذا افعل ولا اعرف ماذا يفعل ناس القاهرة في عيد الميلاد المهم كعادة الريف المصري اخذت لهم قشطة وجنه فلاحي وفطير مشلتت وذهبت للحفل وتفاجؤو جميعا وانا ايضا حفل ورقص وديسكو ولبس مكشوف وهزار وشرب

اب ينيك بنته الحامل . سكس ونيك محجبات . نيك مصرى طحن . عاهرات سكس . نيك مصرى طحن . يعمل لها مساج . تنزيل صور سكس متحركه

وانا زي الغريق ووالدة دائما تتدخل وتعرفني على صحباتها وتقولهم دا ابني التاني زي سامح من الريف بس راجل شهم ومحترم ووانا لا اعرف اجامل زيهم ولا ارقص ولا اشرب وفي نهاية الحفل بقى قله قليله من الناس ودخلت طنط هيام والدة سامح وقالت ليهم عندي مفاجئة لا تتوقعوها غمضو عنيكم وتاهب الجميع للمفاجئة وانا ارتجف يمكن تطلع حاجة مش عرف المهم قالت يلا افتحو عنيكم واذا اري صينية عليها القشطة والجبن وعسل والفطير المشلتت وقالت لهم دي احلا واجمل هدية من صاحب سامح وصاح الجميع كانهم شاهدو خروف مشوي ولا ماسة نادرة وجاءت اليا طنط هيام عليا وحضنتني وباستي وانا منتهى الخجل اول مرة حد يبوسني امام الناس وجاءت زميلاتها اتنين كمان باسوني وشكروني وكانت هناك ست جميله جدا وممتلئة الجسم تجلس بعيدا وعليها علامات العز والغني الفاحش وهم جميعا اثناء الحفل يدللونها ويرضوها تقدمت ايا وانا ارجف وباستني وقالت انتا باين عليك محترم فعلا وابن اصل انتا رجعتني عشرين سنة زمان كنا نروح الارياف في العزبة بتاع بابا وناكل كدا المهم اكلو وانا فخور جدا بما قدمت ليهم من هدية اعجبت الجميع وجلسو وكنا في حديقة المنزل تقدمت مين الست نوال وقالت انا انا نفسي تجيب لي حاجات زي دي بس بشرط تاخد تمنها ولو ما اخدتش لا تجيب قلتلها عيب يا طنط دا من بيتنا ومش ممكن ناخد حق الكرم وتواعدنا بعد اسبوع اجيب ليها وقالت كمان كنت عاوزة اعرف منك حاجة انتو بتربو مواشي وغنم واكيد تعرف الحيوانات وعندي مشكله لما تيجي هقولك عليها وانصرفت وخيلات تدور في ذهني كثيرا الحفل والسهرة وبوس النساء لي اول مرة حاجات تخلي العقل يشت وبعدها تكلمت مع سامح في الجامعة وعرفت انها كانت واهلها من الاقطاعيين كانو يملكون اراضي وعندهم مصانع وشركات وهيا ست في اوخر الاربعين او اوئل الخمين ولكن من شدة الغنى لا يظهر سنها ولديها فيلا بل قصر وجاور فيلا سامح وحمام سباحة وسيارات وتعيش هيا واخوها الذي دائما يسافر اوربا وزوجها مسجون كان قتل مزارع عندما اخذت منهم الدوله الارض ترددت كثيرا ولكن الشهامة ظهرت واخدت لها كميات كبيرة من القشطة والجبن والسمن والمشلتت وذهبت حتى الفيلا ورنيت الجرس نادت عليا ادخل البواب مشي والكلبة الخدامة مجتش اليوم دخلت احمل الحاجات وصعدت على سلم خارجي ودخلت فعلا قصر وحجرات فارهة واشياء لم ارها في حياتي دخلت وقابلتني بالاحضان وبشدة لدرجة اني لم اتوقع ابدا هذة المقابله وفضلت تمسك فيا وتقول انا كنت معتقدة انك مش هتيجي لاني من غير زعل اعرف لقم الفلاحين ويا ما بهدلونا وضحكو علينا كتير بس انتا بجد مش زي اي حد كل دا وهيا حضناني وانا مستسلم ليها وجلسنا وهيا من شدة اعجابها تحسس عليا وتقول بجد انتا شهم وانا من اليوم هثق فيك جدا انتا رجعلتي ثقتي في الناس وجابت عصير واكل خفيف مش عارفة مكسرات وحاجات كدا وتاكلني وفرحانة جدا وقالت لعلمك انا كنت بتحدي نفسي انك مش جاي وعلشان توتري مشيت الشغاله والبواب لاني كنت متوترة جدا وخايفة اعمل ايى حاجة المهم انت رجعت ثقتي في نفسي وعلشان كدا نوال هانم بنفسها هتخدمك اليوم قلتلها شكرا يا طنط انا مستاهلش دا كله دا طبعي فعلا ومش عاوز اتعبك ولا تعملي حاجة كفاية اني جالس معاكي دا شرف ليا قالت لا انا ال شرف ليا اني اعرفك ونفسي نكون اصحاب على طول وبلاش طنط دي قتلها خلاص نوال هانم قالت لا ولا دي كمان طيب الست نوال لالا ولا دي تجرائ شويا وخصوصا انها متصابه جدا وتهتم بنفسها جدا وكانها منتظرة اسم تاني فهمت وقلت ليها نانا
قالت ياه خلوي حبيبي من زمان ما سمعتها وما توقعتش تقولها انتي دايما بتخلف كل توقعاتي وكانت بجانبي على كنبة فوتية كبيرة في هول كبير حضتنتي وباستني قوي وانا بدون قصد ايدي اتفلت حول وسطها ضغطت عليا وانا كمان برفق احضنها وهيا تقول نفسي اسمعا تاني نانا انتي بجد ست كلك حنية ورقيقة ووعندك حاجة غريبة اعتدلت وقال قول ما انتا باين عليك تفهم كتيرا
قلتلها المح فيكي عيون شاردة ونظرات عالية من فوق للناس وتعيشين في قصر عالي ولكن جواكي طفله صغيرة وحانية وتجرات كثيرا وقلت احس باك مثل الطفله التي حرمت من الطفوله والحنان لمحت في عينيها حزن وتنهدت ومدت رجليها على الكنبة واسندت راسها على رجلي وتنهدت كثيرا ثم انخرطت في البكاء وانا احاول اهدئ من روعها وبدات المس خدودها امسح دموعها وشعرها وهيا تحيك تعرف يا خلودي كان نفسي امي وانا صغيرة تعملي كدا ولا كان نفسي اب يعمل كدا ولا زوجي بعد ان تزوجنا يعمل كدا لم يفعلها احد إلا انتا علشان كدا كاني بحلم حاسة اني طفله صغيرة وانتا بتلاعبها اشفقت عليها وجلست العب في شعرها دون شهوة مني ولا بحنان وانا اجيد الكلام الرومنسي تعرفي يا نانا انا حاسس انك فعلا طفله وليها ضفاير وفسان قصير لحد الركبة وبتلعبي النطة وهيا تغمض عنيا وتسرح وتقولي خلودي انا طايرة في الهوا وانا اندمجت من قلبي فعلا تعرفي يا نانا نفسي زي ما بنسمع في القصص اخدك على حصان ابيض واجري بيكي ولا بلاش حصان انا وانتي الان بين المزراع وانتي تتخبي مني وانا اجري واركي اندمجت وقالت انا هنا

سكس مصرى نار . سكس زنوج ساخن , كس شفاف . صور جميلات سكس . سكس طحن . افلام الساخنه . رقص محارم

وانا نانا انتي فين تقول وراك وضحكنا وضحكت جدا وقامت وقالت انا اليوم في الجن مش عاوزة الوقت يمر ولا يمشي انا طايرة معاك يا حبيبي حاسة اني اعرفك من سنين كلمة حبيبي دي ولعت فيا قتلها ياروحي انا كنت بحلم اقابل وحد زيك تكون ملكة زيك كدا قالت لا الملكة هتزل من عرشها تخدم سيدها وحبيبها خالد ارتعش جسمي جدا مسكت ايدي وقالت انا طول عمري بأمر واني والكل بيسمع كلامي من اليوم معاك انتا تامرني وانا خدامتك طول عمري بحلم بكدا وما كنتش لاقية حد اديله الشرف دا بس انتا من اليوم سيدي وتاج راسي وانا نانا خدامتك انا كان قلبي هيقف من الخوف والفرحة معقول انا مش مصدق قامت واقلت طيب علشان تعرف انا حبيتك اد اية دخلت المطبخ ولبست مريله المطبخ وجابت فاك

0
sexta7n 4 hafta 0 Cevaplar 49 görüntüleme 0

Hakkında sexta7n